محليات

بيان صادر عن قبائل يافع حضرموت بوادي وصحراء حضرموت

أصدرت  قبائل يافع حضرموت بوادي وصحراء حضرموت للوقوف على قضية اغتيال أبنائها وفي مقدمتها الملازم أول صالح عبد الله بن علي جابر مدير أمن شيام ومرافقيه وقد خرج اللقاء بالبيان الأتي: 

نص البيان

بسم اله الرحمن الرحيم

بيان صادر عن قبائل يافع حضرموت بوادي وصحراء حضرموت الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ويعد يقول المولى عز وجل از ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله، أمواتا بل أحياء عند ربهم يرزقون ).

 إنه في هذا اليوم الأربعاء 4 شوال 1431ه الموافق ۲۰۲۰۵۱۲۷م اجتمعت قبائل يافع حضرموت بالوادي والصحراء للوقوف على قضية اغتيال أبنائها وفي مقدمتها الملازم أول صالح عبد الله بن علي جابر مدير أمن شيام ومرافقيه وقد خرج اللقاء بالبيان الأتي.

إنه وفي يوم الثلاثاء 26 / 5 / 2020م تعرض عدد من أبناء قبائل يافع حضرموت بوادي حضرموت وفي مقدمتهم الملازم أول صالح عبد الله بن علي جابر مدير أمن مديرية شبام بمحافظة حضرموت لكمين وجريمة أثمة بمنطقة العادي مديرية شبام حضرموت أدى ذلك إلى استشهاده وعدد من مرافقيه وهم ( محمد عبد السلام بن علي جابر وحامد عبدالله أحمد لحمدي ومحفوظ سالم زبير وأحمد خالد محمد القلف وإصابة صالح على بامزروع ) والذي سبقه بأيام مقتل ثلاثة من أبناء قبيلة ال علي جابر وهم من الحراسة والمرافقين له وقيدت ضد مجهول. نعم لقد طفح الكيل وزادت الجريمة بشكل واضح وفاضح وعليه فإن قبائل يافع حضرموت تدعو أبناء حضرموت بالوقوف صفا واحدا لمواجهة هذا العبث بحياة ومقدرات الوطن والمواطنين. إن قبائل يافع حضرموت تحمل السلطة المحلية والأجهزة الأمنية بكافة أقسامها واختصاصاتها وقيادة التحالف العربي بالوادي والصحراء المسؤولية المباشرة فيما حصل لأبنائها وفي مقدمتهم الشهيد صالح عبد الله بن علي جابر ومرافقيه وذلك للأسباب التالية.

1- إبلاغ الشهيد من قبل الأجهزة الأمنية بأنه مستهدف ومع ذلك لم تتخذ أي إجراءات حقيقية للتعرف على حقيقتها والتأكد من مصادر المعلومات .

2- تكليفه بالنزول الميداني في مهام رسميه ذات خطورة ودون دعمه لوجستيا لما من شأنه الحفاظ على سلامته.

3- البلاغ من قبل الشهيد الذي يتهم فيه جهات موضحه في البلاغ بتاريخ 14۲۰۲۰م المقدم إلى مدير عام الأمن بالوادي والصحراء منسوخا للجهات المعنية بالأمر وذلك في محاولة اغتياله وحتى اللحظة لم تظهر نتائج للتحقيق في البلاغ.

4- سبق وأن تم في 20 / 4 / 2020 اغتيال ثلاثة من مرافقيه ولم يتم القبض على الجناة أي انه بعد عشرين يوم من تقديم الشهيد للبلاغ .

5- البلاغ المقدم من قبل الشهيد في ۲۷ رمضان 1441هـ لمدير عام الأمن بالوادي والصحراء منسوخ لذوي الاختصاص باعتراضه على إطلاق سراح بعض السجناء من العناصر الخطيرة بضمانه تجارية القي القبض عليها من قبله.

6- عند حدوث الانفجار كان طقم أمامه وطقم خلفه من الأمن المركزي والجيش فكيف تم استهدافه من بين هذه الأطقم. أن قبائل يافع حضرموت تعطي السلطة المحلية والأمنية والعسكرية مهلة أربعة أيام من تاريخ إصدار البيان لإظهار وتوضيح حقيقة ما حصل لأبنائها وإظهار الجهات التي وراءها ما لم فإنهم يتحملون أي تصعيد تقوم به قبائل يافع حضرموت.

إن قبائل يافع حضرموت تربطها احلاف ومواثيق مع جميع قبائل حضرموت وعليه فإن قبائل يافع حضرموت تطالب حلف قبائل حضرموت ومرجعية حلف قبائل حضرموت والمؤتمر الحضرمي الجامع بموقف واضح وشجاع حيال هذه القضية وجميع قضايا الملف الأمني وأن لا يكتفوا برسائل النعي والتعزية بل يكون موقف مشرف لحضرموت ورجالها.

تطالب قبائل يافع حضرموت بتغيير وهيكلة الأجهزة الأمنية والعسكرية بالوادي والصحراء وإحالتها للتحقيق ومحاسبة المقصرين لفشلها الذريع و الظاهر للعيان.

على أبناء قبائل يافع حضرموت العاملين لدى السلطة المحلية والقضائية والأمنية والعسكرية تعليق أعمالهم لدى تلك الأجهزة تلبية المطالب القبيلة والضغط على الحكومة والسلطات المعالجة هذه الملفات على أن تكون مدة التعليق أسبوع من تاريخ البيان .

وإذ تعتبر قبائل يافع هذا البيان شاملا لمطالب أبناء حضرموت في تثبيت الأمن واتخاذ التدابير الكاملة في الحفاظ على أمن وحياة المواطن.. صادر عن اجتماع قبائل يافع حضرموت بالوادي والصحراء خشامر – القطن يوم الأربعاء 27 / 5 / 2020م

انقر للتعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أحدث الأخبار

إلى الأعلى