محليات

بمشاركة الدكتور صدام عبدالله.. انطلاق فعاليات الملتقى الدولي الأول بالجزائر حول “الجامعة و الشريك الاجتماعي و الاقتصادي في العصر الرقمي “

بحضور الدكتور صدام عبدالله المستشار الاعلامي الخاص للرئيس الزُبيدي رئيس قطاع الصحافة والاعلام الحديث بالهيئة الوطنية للاعلام الجنوبي نائب عميد كلية الاعلام بجامعة عدن وتفعيلا لدور الجامعة في التنمية الاقتصادية و الاجتماعية و تحت الرعاية السامية لوزير التعليم العالي و البحث العلمي الجزائري نظمت كلية العلوم الاجتماعية و الإنسانية لجامعة 20 اوت 1955-سكيكدة في جمهورية الجزائر الديمقراطية الشعبية يومي 29 و 30 نوفمبر 2022 بقاعة المحاضرات الكبرى الملتقى الدولي الأول حول الجامعة و الشريك الاجتماعي و الاقتصادي في العصر الرقمي في حضور رئيسة المنتدى الوطني الإعلامي الجزائري و رئيس المجلس الوطني للكفاءات و إطارات من الولاية و المجتمع المدني و مشاركين من كل أنحاء الوطن.

حضور دولي ميز الملتقى بثلاث مشاركين من جامعة عدن الدكتور علي ناصر الزامكي عميد كلية العلوم الاجتماعية ونائبه الدكتور فواز القاسمي إلى جانب مشاركات عن بعد من بيروت و تركيا و تونس.

وحسب رئيسة الملتقى الدكتورة زينب لموشي فإن تنظيم الملتقى يأتي استجابة لمتطلبات ما تعيشه الجزائر من تحولات اقتصادية واجتماعية تستدعي عودة الجامعة الى لعب الدور المنوط بها تجاه الشريك الاقتصادي والاجتماعي في هذا العصر الرقمي.

بدوره نوه السيد مدير الجامعة البروفسور توفيق بوفندي بالاختيار الموفق لموضوع الملتقى حيث ان كل التوصيات والقرارات في الفترة الأخيرة تجعل من الجامعة محرك للتنمية الاقتصادية والاجتماعية من خلال نشر المقاولاتية في أوساط الطلبة لخلق مؤسسات ناشئة كما أكد ان الاتجاه الى كل ما هو رقمي هو حتمية لا مفر منها و ان جامعة سكيكدة قطعت شوطا في ذك من خلال إرسائها لـ 14 منصة رقمية .

و قبل إعلانها عن إفتتاح أشغال الملتقى صرحت رئيسة المنتدى الوطني الإعلامي الجزائري السيدة مليكة إيجا أنه حان الأوان لتستعيد الجامعة و الاستاذ الجامعي و مخابر البحث و الباحث دورهم في إيجاد الحلول لكل المشاكل و وضع الاستراتيجيات للنهوض بهذا الوطن فلا يوجد أكفأ من هؤلاء في ذلك و وعدت بتنظيم ورشات في الجامعة كما طلبت من المنظمين رفع التوصيات إلى الهيئات العليا للأخذ بها.

إلى الأعلى
Generated by Feedzy