محليات

المحلل العسكري النسي : الجنوبيون يتعرضون لمؤامرة خبيثة تستهدف اجتياح الجنوب للمرة الثالثة.. وشبوة وحضرموت هي الهدف!

قال المحلل العسكري العميد خالد النسي أن ‏الجنوبيين يتعرضون لمؤامرة خبيثة عملت على تقسيمهم وتشتيتهم واستنزافهم وإفقارهم وتجهيل أبنائهم وادخال مناطقهم في الفوضى ، في سلسلة تغريدات له على موقع التواصل الاجتماعي تويتر.

وأكد العميد “النسي ” على أن ال‏حوثيين والإخوان والمؤتمريين تجاوزو خلافاتهم وأصبح هدفهم المشترك هو السيطره على الجنوب ، منوها على الجنوبيين فرض كامل السيطرة و القرار في عدن، مالم فسيتعرضون لخسارة لا يمكن تعويضها.

العميد، قال في معرض حديثه عن الجنوب
أن الجنوبيين سبب في معاناة أنفسهم طوال خمس سنوات لصدق تحالفهم في مواجهة الحوثي وجماعة الاخوان ، متناسيين أهدافهم حيث قال : ”
‏نحن أيضاً سبب في معاناتنا طوال خمس سنوات لأننا كنا صادقين في تحالفنا في مواجهة الحوثي وجماعة الإخوان وتناسينا أهدافنا ، والحمد لله قمنا بواجبنا إلى جانب أشقائنا وكل الأرض تحررت على أيدينا في الشمال والجنوب واليوم حان الوقت لتوجيه جهودنا وبقوة نحو أهدافنا ورفع المعاناة عن كاهلنا”.

وقال النسي متسائلا : ” ‏لأن الأمر أصبح يتعلق بوطننا ومستقبل أبنائنا يجب أن نكون واضحين ونوجه سؤال إلى قيادة التحالف وهو على أي أساس تدعم الشرعية وهي حتى لا تحافظ على معسكراتها في مأرب وستسلم الشمال للحوثي ثم ماهو موقفكم بعد أن أصبح التعاون والتنسيق الإخواني الحوثي واضح وهم اليوم يستهدفون أرضنا ؟”.

ووجه العميد خالد النسي حديثه للجنوبيين قائلا: ” ‏لا يجب أن نقول بعد اليوم لقد تفاجئنا ونحن نرى نفس القوى التي اجتاحت الجنوب في ٩٤ و ٢٠١٥ تعد العدة لاجتياح الجنوب مرة أخرى وقد أصبح تنسيقهم واضح جداً وهدفهم المباشر السيطرة على شبوة وحضرموت والقوات التي تتواجد في أبين هي خط دفاع عنهم واذا تريد تأمين نفسك عليك ضرب دفاعات عدوك”.

وتساءل العميد فيما إذا كان ‏الحوثي يمتلك القرار في الشمال، والإخوان يمتلكون القرار في مأرب، فلماذا لا يمتلك الجنوبيين القرار على أرضهم ؟

انقر للتعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أحدث الأخبار

إلى الأعلى