محليات

محافظ #حضرموت يحث المنطقة العسكرية الثانية على الاستعداد لمواجهة أية مخاطر قد تحدق بحضرموت خلال الحرب الدائرة والاستعداد لإحياء الذكرى الرابعة لتحرير ساحل حضرموت.

نداء حضرموت – المكلا

عقد محافظ محافظة حضرموت، قائد المنطقة العسكرية الثانية، اللواء الركن فرج سالمين البحسني، صباح اليوم، بمدينة المكلا، عاصمة حضرموت اجتماعاً ضم القادة العسكريين بقيادة المنطقة العسكرية الثانية، وقادة الألوية والوحدات العسكرية التابعة لها، لوضع التدابير الأمنية والعسكرية لمواجهة أية ظروف قادمة قد تمس بأمن المحافظة.

حيث استعرض المحافظ “البحسني” نتائج زيارته الأخيرة لوادي حضرموت، والاجتماع الاستثنائي للقيادات الأمنية والعسكرية هناك.

كما حث القادة العسكريين على مضاعفة الجهود، ورفع مستوى اليقضة والجاهزية؛ لمواجهة أية مخاطر قد تحدق بحضرموت وأهلها ومقدراتها الوطنية، خلال الحرب الدائرة.

ودعا كذلك القادة لتوفير المناخ الجيد للجنود المنتسبين لألويتهم ووحداتهم العسكرية؛ مشيداً بالروح المعنوية العالية التي يتمتعون بها الجنود واستشعارهم للمسؤولية تجاه الوطن.

وشدد المحافظ “البحسني” على أهمية استشعار المسؤولية أثناء أداء المهام الوطنية الجسيمة لحماية حضرموت، وتعزيز أمنها واستقرارها بمشاركة كافة شرائح المجتمع.

كما وجه القائد “البحسني” بتوفير الدعم اللازم لرفع المستوى والإمكانيات العسكرية .

كذلك نبه خلال الاجتماع للاستعداد الجيد لإحياء الذكرى الرابعة لتحرير مدينة المكلا ومناطق ساحل حضرموت من سيطرة تنظيم القاعدة الإرهابي، والتي يحتفل بها في ٢٤ إبريل من كل عام.

حضر الاجتماع رئيس أركان المنطقة العسكرية الثانية العميد ركن عويضان سالم عويضان، ورئيس عمليات المنطقة العسكرية العميد فيصل بادبيس، وعدد من القادة العسكريين.

انقر للتعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أحدث الأخبار

إلى الأعلى