محليات

“النجاح الدبلوماسي” للانتقالي دولياً يثير امتعاض اعدائه

نداء حضرموت – متابعات

يستمر رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي الرئيس عيدروس الزبيدي بلقاءاته الدبلوماسية المكثفة وزياراته خارج اليمن، حيث يشهد الجميع بان المجلس خلال هذه الفترة وكذلك الفترة الماضية حقق “نجاحا دبلوماسيا” اثار امتعاض الاعداء.

ومن ابرز تلك اللقاءات الدبلوماسية هي زيارة المبعوث الأممي لليمن مارتن غريفيث الى مقر اقامة رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، عيدروس الزبيدي وكذلك اللقاءات الاخرى بمجموعة من السفراء للدول العظمى والاجنبية.

وتركزت اغلب محاور حديث الزبيدي حول رؤية المجلس للحلّ السياسي للقضية الجنوبية على وجه الخصوص، ومؤكدا باستحالة المضي باي اتفاق سياسي في اليمن بدون اعطاء تمثيل حقيقي كامل للجنوب.

ووصفت هذه الخطوات وتصريحات الرئيس الزبيدي -باستحالة السلام في اليمن في ظل تجاهل تمثيل القضية الجنوبية- بانها تعكس النجاح الدبلوماسي الذي سيرغم المجتمع الدولي ككُل للخضوع نحو مطالب الجنوبيون الذي قد خرج لأجلها ثائرين بالسلم والحرب ضد قوى اليمننة التي أستماتت على الإرادة الجنوبية والقضية العادلة.

أحدث الأخبار

إلى الأعلى